اجتمع أكثر من 4000 طالب من طلاب المدارس احتفالا باليوم الوطني الـــ 46 لدولة الإمارات العربية المتحدة لتحقيق لقب جديد في غينيس للأرقام القياسية ألا وهو أكبر صورة بشرية ملوحةً بالعلم الوطني.

وارتدى طلاب مدرسة جيمس كامبردج الدولية في أبوظبي ومدرسة جيمس يونايتد الهندية ألوان العلم الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة وخلقوا صورة له ملوحين به.

وبصفة إجمالية، شارك 4130 شخص في محاولة تحطيم الرقم القياسي العالمي لغينيس للأرقام القياسية للمساهمة في الاحتفال باليوم الوطني للبلاد (الذي وافق يوم السبت 2 ديسمبر) احتفاءً باتحاد الإمارات السبع وهم: أبو ظبي ودبي والشارقة وعجمان ورأس الخيمة وأم القيوين والفجيرة.

GEMS_Largest_Image_National_Flag

وصرح السيد/ دينو فاركي، الرئيس التنفيذي لمجموعة المدارس الخاصة "مجموعة جيمس للتعليم" قائلا: "اليوم وبعد مرور 46 عاما، أضحت دولة الإمارات العربية المتحدة واحدة من أكثر البلدان تقدماً ومقصداً في العالم. فمن خلال خلق أكبر صورة بشرية في العالم للطلاب الملوحين بالعلم الوطني، برز دور دولة الإمارات العربية المتحدة وإنجازات قادتها أصحاب الرؤى الثاقبة وهو ما نريد حقاً الإشادة به".

"ويعد الاحتفال بهذه المناسبة تقليدًا يُفتخر به وسيمتد تأثيره من خلال ما نقوم به باستمرار في مجموعة المدارس الخاصة "مجموعة جيمس للتعليم" وأود بأن أشكر جميع الطلاب والمعلمين وأولياء الأمور الذين دعموا هذا الحدث بهذا الحماس الكبير".

وبحلول عام 2016، أعرب طلاب مجموعة جيمس للتعليم عن تقديرهم لجهود دولة الإمارات العربية المتحدة للاحتفال باليوم الوطني من خلال خلق أكبر صورة بشرية متحولة تعبيرياً (والتي تم تجاوز الرقم القياسي لها منذ ذلك الحين).

GEMS_Receiving_Certificate

هذا وقام سامر خلوف، المحكم الرسمي في غينيس للأرقام القياسية، بالتأكيد على هذه المحاولة وقام بتسليم الشهادة الرسمية بعد ذلك التي تبرز وتعزز نجاح المجموعة.